البيوت الثقافية
أخر الأخبار

ورشة عن مخاطر المخدرات في واسط

ورشة عن مخاطر المخدرات في واسط

متابعة / حاتم القريشي
تصوير / حسين العتابي
تحت شعار (شبابنا املنا) اقامت مديرية شباب ورياضة واسط / شعبة الطب الرياضي ، برعاية المحاضر الدكتور محمد جميل المياحي محافظ واسط ورشة العمل التي حملت عنوان (لا للمخدرات) شهدتها قاعة ذوي الاحتياجات الخاصة في الكوت .
تناولت الورشة التي حضرها عدد كبير من ممثلي مختلف الدوائر الحكومية ، ومنها البيت الثقافي في واسط التابع لدائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار ، محورين اساسيين حول الموقف الطبي والاقتصادي من ظاهرة تجارة المخدرات والتي انتشرت بشكل كبير خلال هذه الفترة ، وان المخدرات وسيلة لتدمير الذات ، وسبب موت للمئات ، ولها عدة مضار ، فالمخدرات هي التي تسبب امراض السرطان من خلال تعاطي او اخذ جرعات زائده ومفرطة قد تكون بحد ذاتها هي انتحار ومن هذه الامراض ايضا التهاب المخ وتحطيم وتأكل ملايين الخلايا العصبية وامرض القلب والذبحة الصدربة .

من جانبه بين مسؤول البيت الثقافي الواسطي مناف العتابي : عملنا بتوجيهات دائرة العلاقات الثقاافية العامة سواء ما يتعلق باقامة الندوات او المشاركة في الورش الخاصة بالمخدرات التي نسعى من خلالها الحفاظ على مجتمعنا خاصة الشباب بعدم انخراطهم في هذه العادات غير اللائقة والتي تضر بصحتهم وتأثرهم بهذه العادات والتقاليد الخطيرة والادمان على السلوكيات التي لاتمت بصلة لتاريخنا وحضارتنا واخلاقنا ، مشيرا الى ان هذه الظاهرة تريد النيل من مشهدنا المتزن ، ولابد لنا من الاهتمام بثقافة الشباب ومحاربة الثقافات الوافدة الينا من الخارج ، التي تسعى تخريب للاقتصاد ومستقبل الشباب .
وجرت خلال الورشة مناقشات مستفيضة شارك فيها عدد من الحضور تناولت عدة محاور وكيفية وضع الحلول المناسبة لهذه الظاهرة ، وفي الختام اثنى الجميع على الدور المتميز الذي يقوم به البيت الثقافي الواسطي وحضوره المستمر لكافة الندوات والورش التي تقام في المحافظة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق